أحدث الأخبار

وقال عادل ناصر رئيس مجلس إدارة شركة شاى لورد إن واردات الشاى بدأت تتراجع مع الأزمات المحلية بنسبة تتخطى 50% وا

الغرفة التجارية,استيراد,المستوردين,الشاى

calendar الثلاثاء 20 فبراير 2024
رئيس التحرير
عبد الحكم عبد ربه

«الشاى».. البحث عن طرق استيراد بديلة لتجنب الأزمة

المؤشر

دعا مستوردو الشاي الحكومة إلى سرعة إعداد آلية للاستيراد بنظام الصفقات المتكافئة لمضاعفة الكميات المستوردة لتلبية احتياجات السوق وتجنب اتساع الفجوة بين الاستهلاك والمعروض.

وجاء ذلك فى الوقت الذى تراجعت فيه واردات مصر من الشاى خلال الربع الأول من 2023 لتسجل 68 مليون دولار مقابل 95.1 مليون دولار خلال الفترة نفسها من 2022، وفقًا للجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء.

وتأتى مصر فى مقدمة الدول العربية الأكثر استهلاكًا للشاى، بينما تحتل المرتبة السابعة عالميًا فى قائمة الدول الأكثر اسيرادًا من للشاى، فى حين يصل الاستهلاك إلى السنوى إلى 85 ألف طن سنوياً ترتفع بنسبة 30% فى الشتاء، بحسب موقع «ورلد توب اكسبورتس»..

وقال خالد أبو المكارم رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية، إن تطبيق آلية الصفقات المتكافئة لاستيراد الشاى يساعد على تحقيق التوازن فى سوق الشاى المصرى ويرفع عبء تدبير الدولار لهذا القطاع عن كاهل البنوك، كما يحمى المنتج من سرعة تقلبات الأسعار.

أضاف ، أن المجلس يعتزم تنفيذ تلك الآلية مع العديد من الدول أبرزها كينيا وستصدر الأسمدة مقابل استيراد ما يماثلها فى القيمة من الشاى، لكن تطبيق تلك الآلية يجب أن يكون من جانب الدولة أولاً.

وتعتبر مصر ثانى أكبر مشتر للشاى من كينيا بعد باكستان، وقد انخفضت الصادرات إلى السوقين خلال الأشهر الثمانية الأولى من عام 2023 بنسبة 23% و13% على الترتيب، حسب بيانات مجلس الشاى الكينى.

وأوضح أبو المكارم، أن الدولة تحتاج لتطبيق تلك الآلية فى قطاعات مختلفة وبالتحديد قطاع الصناعات الغذائية والمواد الخام ومستلزمات التصنيع.

وقال مصدر مسؤول بشركة شاى العروسة، إن تنفيذ آلية الصفقات المتكافئة مقترح موضوع مستقبلًا شرط توافر بعض الإمكانيات التى تتيح من استيراد وهى توفير سلعة مماثلة من الدولة لتصديرها.

أضاف أن جميع الشركات ترغب فى تنفيذ أى آلية تساعد على مضاعفة استيرادها من السلع، لضمان استمرار عملية التشغيل والإنتاج بدلا من حالة نقص المعروض التى تشهده أغلب القطاعات حاليًا.

وأوضح، أن أسعار شاى العروسة ارتفعت بقيمة 30 جنيهًا للكيلو الأسبوع الماضى لتسجل العبوة 1 كيلو جرام بـ 225 جنيهًا، والعبوة 40 جراما بـ 11 جنيهًا، والكرتونة وزن 12 كيلو بـ 2700 جنيه.

أوضح، أن ارتفاع سعر الدولار فى السوق الموازى وزيادة الطلب على شراء المنتج بعد مقاطعة المنتجات الأجنبية ضاعف حركة الشراء على شاى العروسة.

وقال عادل ناصر رئيس مجلس إدارة شركة شاى لورد، إن واردات الشاى بدأت تتراجع مع الأزمات المحلية بنسبة تتخطى 50% واستيراد الشاى من خلال الصفقات المتكافئة يعجل بتراجع سعر المستويات الطبيعية بدلا من الزيادات غير المبررة.

أضاف أن الشركة تستورد شاى سنويًا بقيمة 2 مليون دولار من دولة كينيا، وهى أكثر الدول إنتاجًا للشاى فى أفريقيا.

وقال مستورد شاى، إنه من الضرورى أن تسرع الدولة فى الحفاظ على استيرادها من الشاى نظرًا لاعتباره من أكثر السلع استهلاكًا من قبل المواطنين، وتطبيق آلية الصفقات المتكافئة مع كينيا يساعد على ثبات أسعاره فى السوق المحلى.

أضاف ، أن المستوردين يترقبون تنفيذ تلك الآلية والتى من شأنها أن تزيد من نشاط الشركات وعمل المستوردين فى السوق المحلى.